تأجيل طعن طلاب الثانوية لتزوير كراسات الإجابة
تأجيل طعن طلاب الثانوية لتزوير كراسات الإجابة

الكثير من أولياء الأمور قاموا اليوم بحضور جلسة بمحكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة حيث كانوا في انتظار تقديم كراسات الأسئلة والإجابة الخاصة بالثانوية العامة والتي ستقوم وزارة التربية والتعليم بتقديمها،لتأتي المحكمة معلنة تأجيل طعن طلاب الثانوية لتزوير كراسات الإجابة إلى جلسة يوم الثالث والعشرون من شهر يناير المقبل، وذلك ليتم إصدار الحكم بالتقرير بطعن التزوير ولإعطاء فرصة لوزارة التربية والتعليم بإعطاء شواهد على ذلك التزوير، ولكن حدثت مفاجئة لابد من التعرف عليها في السطور القليلة القادمة.

تأجيل طعن طلاب الثانوية لتزوير كراسات الإجابة

في قاعة المحكمة حدثت مفاجئة، حيث أن وزارة التربية والتعليم لم تتمكن من إحضار جميع الأوراق التي تثبت صحة ادعائها، حيث أنها قامت بتقديم تسعة نماذج فقط للإجابة، وذلك عدد ضئيل جداً بالنسبة لعدد القضايا المقدمة في هذا الشأن نفسه.

والتي لها نفس المطالب، وهي عرض نماذج الإجابة الخاصة بالطلاب جميعهم في المائة قضية المقامة ضد الوزارة، وبالتالي فلقد أعطى القاضي فرصة لوزارة التربية والتعليم في أن تجمع ما تبقى لها من أوراق ونماذج للإجابة وتقوم بتقديمها، حتى يتم البت في ما تقدم في القضايا الخاصة بتزوير كراسات الإجابة لطلاب الثانوية العامة.

بعض التفاصيل الهامة في القضية

وتم إكمال الطعن بأنه لابد من قيام الوزارة بتقديم جميع كراسات الإجابة والأسئلة على أن تكون الأصول هي المقدمة وليست صور، والإجابات الرسمية التي يتم التصحيح من خلالها بشكل إلكتروني كما ذكرت الوزارة من قبل، وذلك لاتخاذ الإجراءات اللازمة للطعن بالتزوير وما تم من أعمال مضاهاة غير شرعية.

كما أنه أضيف في الطعن بأنه لابد من التمسك بالطعن بالتزوير على جميع المستندات التي تندرج تحت حافظة المستندات المقدمة من الجهة الإدارية، والتي تمت في جلسة الحادي والعشرون من شهر نوفمبر الماضي، والتي تم تقديمها على شكل صور طبق الأصل من المستندات.

وكراسات الإجابة والأسئلة في جميع المواد التي تم الطعن فيها على أنها مزورة، وتلك المواد هي: “الكيمياء، اللغة العربية، اللغة الأجنبية الأولى، الجبر والهندسة الفراغية، الديناميكا، الفيزياء”، وبالتالي استطاعة إثبات بأن تلك الكراسات لا تخص أي طالب من الطلاب، وأن جميع تلك الإجابات نسبت إليهم بشكل غير رسمي وغير شرعي.