الارشيف / أخبار الرياضة

بـ 5 كادت أن تزيد.. هذا العميد

قدم فريق الاتحاد مساء أمس أروع مبارياته هذا الموسم بعد أن دك مرمى ضيفه فريق الشباب بخمسة أهداف مقابل هدف في اللقاء الذي جمعهما على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، ضمن لقاءات الجولة العشرين من دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

بدأ لاعبو العميد الشوط الأول بحماس منقطع النظير باحثين عن هدف السبق وسنحت لهم فرصتان مبكرا لم يجد مهاجمو النمور التعامل معها، وفي ظل الاندفاع الاتحادي الكبير باغت فريق الشباب الدفاع الاتحادي بكرة طويلة تقدم لها اللاعب ديوب في الدقيقة 10 مسجلا هدف السبق لفريقه، ولكن سرعان ما رتب فريق الاتحاد صفوفه ونظم هجماته ولم يلبث طويلا حتى تمكن ويلفريد بوني من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 17، وواصل العميد تقدمه بعد الهدف رغبة في تسجيل هدف التقدم وكان له ما أراد ومن كرة ركنية سجل حمدان الشمراني الهدف الثاني في الدقيقة 20، بعدها استمر اللعب سجالا بين الفريقين حتى أطلق حكم اللقاء صافرته معلنا انتهاء الشوط بتقدم الاتحاد بهدفين مقابل هدف.

وفي الشوط الثاني واصل العميد انضباطه وتقدمه وفرض سيطرته على كامل الملعب بفضل التكتيك الذي انتهجه المدرب كاريلي بعدم إعطاء مساحة للاعبي الخصم بالتقدم وفي الدقيقة 72 أضاف المتألق حمدان الشمراني الهدف الثالث، بعدها استسلم لاعبو الشباب وواصل الفريق الاتحادي ضغطه حتى تمكن رومارينهو من إضافة الهدف الرابع في الدقيقة 77، ولم يترك الاتحاد بحثه عن مزيد من الأهداف وفي الدقيقة الـ80 اختتم رومارينهو مسلسل الأهداف الاتحادية الخمسة، ليعلن الحكم انتهاء المباراة بفوز العميد بنتيجة كبيرة قوامها خمسة أهداف وبهذا الفوز رفع الاتحاد رصيده النقطي إلى 22 نقطة في المركز الثاني عشر، بينما تجمد رصيد الشباب عند النقطة 28 في المركز الثامن. الجدير بالذكر أن المباراة شهدت طرب اللاعب الشبابي ندياي في الدقيقة 74.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا