الارشيف / المزيد

أبو ظبي تصدر تحذيرا جديدا بشأن كورونا

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
أبو ظبي تصدر تحذيرا جديدا بشأن كورونا, اليوم الأحد 1 مارس 2020 12:01 صباحاً

https://cdnarabic4.img.sputniknews.com/images/104468/60/1044686095.jpg

عربي - أخبار وآراء وراديو Sputnik

https://cdnarabic4.img.sputniknews.com/i/logo.png

Sputnik

https://cdnarabic4.img.sputniknews.com/i/logo.png

https://arabic.sputniknews.com/arab_world/202002291044717956-%D8%A3%D8%A8%D9%88-%D8%B8%D8%A8%D9%8A-%D8%AA%D8%B5%D8%AF%D8%B1-%D8%AA%D8%AD%D8%B0%D9%8A%D8%B1%D8%A7-%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A7-%D8%A8%D8%B4%D8%A3%D9%86-%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7/

كشفت دائرة الصحة في أبوظبي، أن ما تم تداوله، اليوم السبت، حول وجود حالة مصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، في إحدى المجمعات السكنية بالإمارة، بيانات غير صحيحة.

وأضافت، إن تلك الشائعات صدرت من مصادر غير رسمية، مشيرة إلى أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع هي الجهة الرسمية المسؤولة عن الإعلان عن الإصابات المؤكدة، وتقوم بذلك بكل شفافية، بحسب وكالة الأنباء الإماراتية "وام".

وقالت سلطات أبو ظبي: "تهيب السلطات الصحية، بالجمهور ضرورة استقاء المعلومات والتطورات المحلية الخاصة بفيروس "كوفيد 19 " من المصادر الرسمية".

وأوضحت: "يجب متابعة النشرات والتحديثات، التي تصدرها الجهات المختصة، التي ستواصل التعامل بشفافية تامة بخصوص تطورات الوضع الصحي وجميع الجهود المبذولة للحد من انتشار الفيروس.

وقالت إنه يجب على الجمهور عدم تداول الشائعات والتأكد من مصداقية المصدر، مشيرة إلى أن القطاع الصحي في أبوظبي، بالتعاون مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع، يقوم بسياسات وإجراءات صارمة تنسجم بشكل تام مع المعايير الدولية المعتمدة في التعامل مع الأوبئة، ومن ضمنها فيروس "كوفيد 19".

وأضافت: "تشمل تلك السياسات والإجراءات، التدابير الوقائية والاحترازية للحد من انتشار الفيروس، والمتابعة الدائمة للوضع الصحي بالتنسيق مع الجهات المعنية والشركاء في القطاع الصحي، وأنظمة التقصي والإنذار المبكر للحالات المشتبه بإصابتها، وتأهب الفرق الطبية على مدار الساعة، وتوفير المستلزمات الطبية، وقنوات التواصل المباشرة مع الجمهور في حالات الاستفسارات والطوارئ".

كما تشمل أيضا، الشفافية التامة في الإفصاح عن تطورات الوضع الصحي، وإجراءات فحص المخالطين، وتدابير التقصي النشط، والحجر الصحي الاحترازي، بما يتماشى مع أفضل الممارسات وأعلى مستوى لمعايير منظمة الصحة العالمية، حرصا على سلامة وصحة أفراد المجتمع.

وأوصت منظمة الصحة العالمية بفحص الخروج من البلاد لدولة الصين في توصياتها المؤقتة الصادرة في 30 يناير بعد إعلان COVID-19 باعتباره طارىء صحة عامة ذو قلق دولي بموجب اللوائح الصحية الدولية. 

وبلغ عدد المصابين بالفيروس على الصعيد العالمي 85954 شخصا، توفي منهم 2941 شخصا، فيما شفي حتى الآن 39761 شخصا، وفقا لما أعلنته منظمة الصحة العالمية، اليوم السبت.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا