الارشيف / إقتصاد

الهند خامس أكبر اقتصاد في العالم متقدمة على فرنسا وبريطانيا

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

807a051285.jpg

"الاقتصادية" من الرياض

كشف تقرير صادر عن صندوق النقد الدولي أن الهند أصبحت خامس أكبر اقتصاد في العالم العام الماضي،. وأوضح التقرير إن الاقتصاد الهندي هو خامس أكبر اقتصاد في العالم حيث بلغ إجمالي الناتج المحلي 2.94 تريليون دولار، متغلبًا على المملكة المتحدة وفرنسا في عام 2019 ليحتل المرتبة الخامسة. يبلغ حجم الاقتصاد البريطاني 2.83 تريليون دولار تليها فرنسا بحوالي 2.71 تريليون دولار، وفقًا لتقرير صندوق النقد الدولي.
هذا النمو يضفي المزيد من القوة على الهند في ترتيب دول مجموعة العشرين. تعمل الهند عن كثب مع السعودية، التي تتولى رئاسة مجموعة العشرين وقد أقامت الهند علاقات تجارية مع السعودية بتجارة ثنائية تتجاوز 127 مليار ريال في السنة المالية 2018-2019. تشكل العلاقات الاقتصادية المتنامية تدريجياً عنصراً هاماً في الشراكة الإستراتيجية الهندية السعودية.
تعد السعودية رابع أكبر شريك تجاري للهند التي تستورد أيضًا حوالي 18 بالمائة من احتياجاتها من النفط الخام. تحقيقًا لهذه الغاية، يجدر الإشارة إلى أن السعودية قد استحوذت على 20 بالمائة من أسهم شركة رليانس للصناعات المحدودة (ريل) الهندية بقيمة 75 مليار دولار. كما دعت الهند السعودية للمشاركة في برنامج احتياطي البترول الاستراتيجي (SPRP).
وبالإشارة إلى قوة الاقتصاد الهندي، يبين التقرير إن نمو الناتج المحلي الإجمالي للبلاد كان من بين أعلى المعدلات في العالم في العقد الماضي – حيث حقق بانتظام معدل نمو سنوي يتراوح بين 6 و7 في المائة. وقد تعزز هذا التزايد السريع بعدة عوامل، وفقًا لتقرير معهد ماكينزي العالمي منها التوسع الحضري والتقنيات التي حسنت الكفاءة والإنتاجية. وتفوقت الهند بشكل حاسم على كل من فرنسا والمملكة المتحدة لتصبح خامس أكبر اقتصاد في العالم في عام 2019.
"من المتوقع أن تتفوق الهند على ألمانيا لتصبح رابع أكبر اقتصاد في عام 2026، وأن تتغلب على اليابان لتصبح ثالث أكبر اقتصاد في عام 2034”، وهذا ما أوضحه تقرير صادر عن مركز أبحاث الاقتصاد والأعمال (CEBR) الذي يتخذ من المملكة المتحدة مقراً له، والذي يحمل عنوان الجدول الاقتصادي العالمي للعام 2020، كما من المقرر أن تصل الهند إلى ناتج محلي إجمالي قدره 5 تريليونات دولار وفقًا لتوقعات الحكومة الهندية. قال رئيس حزب بهاراتيا جاناتا – ج. ب. ندا - "إن الاقتصاد الهندي، الذي يبلغ الآن 2.94 تريليون دولار، يتقدم بثبات نحو 5 تريليونات دولار، تحت قيادة رئيس الوزراء ناريندرا مودي".  
ودعمًا للحكومة الهندية قال ندا "لقد أظهرت الهند نمواً هائلاً في جميع القطاعات، مع ارتفاع في تعادل القوة الشرائية، مما يعكس الأثر الإيجابي لخطوات البصيرة والميزانية المستقبلية للحكومة". علاوة على ذلك، سوف يشهد الاقتصاد الهندي خلال الأربعين عامًا القادمة زيادة أربعة أضعاف، وبالتالي سيكون ثالث أكبر اقتصاد في العالم بحلول عام 2060، وفقًا لتقرير آخر أصدره مركز اليابان للبحوث الاقتصادية (JCER) الرائد في اليابان مؤخرًا.
وجد مركز اليابان للبحوث الاقتصادية الذي يتخذ من طوكيو مقراً لها، في تقريره الأخير حول التوقعات الاقتصادية طويلة الأجل التي تغطي 65 اقتصادًا، أن "الهند والصين ستشكلان 35٪ من إجمالي الناتج المحلي العالمي بحلول نهاية عام 2060". ويقدر إجمالي الناتج المحلي الإجمالي لهاتين الدولتين بما يقارب نصيب الولايات المتحدة الأمريكية والولايات المتحدة مجتمعين.

 

إنشرها

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى