خطر الموجة الثانية من فيروس كورونا
خطر الموجة الثانية من فيروس كورونا

مع بداية إنخفاض إصابات فيروس كورونا وبداية منحني الإصابات والوفيات في الإنخفاض في مختلف دول العالم إلا أن هناك تحذيرات من حدوث موجة ثانية قد يتعرض لها العالم .

 

يتوقع العلماء أن حدوث الموجة الثانية من الفيروس التاجي المحتملة في شهر نوفمبر التي تكون نهاية فصل الخريف ومطلع فصل الشتاء .

حذرت منظمة الصحة العالمية من وقوع الموجة التالية من الفيروس خلال الفترة المقبلة وذلك تبعاً لما حدث أثناء انتشار الأنفلونزا الأسبانية والتي والتي تشبه فيروس كورونا من حيث الإنتشار حيث انخفضت في فصل الصيف وعاودت الإنتشار مرة أخري .

يشعر العلماء بالقلق والذعر من تخوفهم من امكانية التطور الجيني للفيروس وذلك يجعل الفيروس أكثر خطورة وشراسة واستهداف أكبر لجهاز المناعة مما يؤدي إلي زيادة عدد الإصابات والوفيات .

تشير بيانات وزارة الصحة المصرية إلي تراجع ملحوظ في عدد الإصابات والوفيات وبذلم تكون مصر تعدت مرحلة ذروة الانتشار ولكن هناك إحتمالات أن تعود عدد الإصابات في الإرتفاع وبالرغم من ذلك تهالت التحذيرات من عدم التهاون والاعتقاد ان الفيروس قد انتهي ويجب الأخذ بالإجراءات الإحترازية .

اقرأ أيضا

أعراض توضح إصابتك بالانيميا