يسرا مسعودي “تجربتي من علاء مرسي  مغامرة عظيمة”
يسرا المسعودي

انتهت الفنانة التونسية يسرا المسعودي، من تصوير مشاهدها في فيلم “الحوت الأزرق”، الذي يشاركها العمل حسني شتا،عفاف رشاد، راندا البحيري، أحمد سلامة، نيرمين ماهر، أحمد صيام، ندى بهجت وإخراج علاء مرسي.

وقالت يسرا أنها تجسد دور أم “مهملة”، تترك أولادها دون أن تهتم بهم أو تقدم الرعاية لهم، كما تتركهم يتعرضون لمخاطر الهواتف والإنترنت، وأنها الدور جديد عليها تقدمه لأول مرة، وبه تفاصيل كثيرة ستغير مجرى حياتها بشكل كبير خلال الأحداث.

وأضافت يسرا، أن ما جذبها للعمل هو الدور كونه مسؤولية كبيرة يقع على عاتقها،حيث تقدم رسالة للأمهات بتوجيه الاهتمام وتقديم النصائح لهم، حتى لا يقعوا في المخاطر التي تحدث عبر وسائل الإنترنت وغيرها من خلال أحداث الفيلم.

وتابعت يسرا، أن المخرج علاء مرسي من الأشخاص الذين أحبت التعامل معه، فهو فنان عظيم ولديه معرفة كبيرة في الإخراج وساعدها على تقديم الدور بشكل جيد و بالطابع الذي يفضل الجمهور مشاهدته وقت عرض الفيلم، وهو صاحب الفضل عليها في ذلك العمل.

وأشارت يسرا أنها تشارك في عمل آخر بعنوان “صابر وراضي“، للفنان أحمد أدم حيث بدأت تصويره منذ فترة قليلة، وكشفت أنها تجسد دور فتاة تدعى دينا من طبقة ثرية وهي ابنة رجل أعمال ملياردير، وتحب والدها لدرجة الجنون والذى يجسده الفنان محسن محى الدين.

واختتمت يسرا، أنها تتعرض للعديد من الصدمات طوال أحداث الفيلم مع زوجها الفنان محمد مهران، ومن بين هذه الصدمات أيضا وفاة والدتها بشكل مفاجئ الذى يحول حياتها إلى جحيم، حيث انتهت من تصوير 30% من مشاهدها.

وأعربت يسرا عن سعادتها بالعمل مع رزان مغربي، قائلة:”أنا بحبها جدا وروحها حلوة وشخصية لطيفة، وحبيت الشغل معاها وفنانة شاطرة في شغلها، عارفه بتعمل إيه وكل فريق العمل انا بحبهم جدا”.

يسرا المسعودي
يسرا المسعودي

اقرا ايضا

محسن محيي الدين يلعب دور رجل أعمال في فيلم صابر وراضي