التخطي إلى المحتوى
إستعدادات وزارة التربية والتعليم في أول أيام إمتحانات الثانوية العامة
طارق شوقي

أعلن الدكتور طارق شوقي أن وزارة التربية والتعليم قامت بالتنسيق مع جميع أجهزة الدولة لتأمين وتعقيم لجان الثانوية العامة على مستوى الجمهورية وأكد أن الخطة الموضوعة للتأمين الطبي لامتحانات الثانوية العامة تم وضعها بالتنسيق مع كافة القطاعات المختصة بالوزارة وبالتعاون مع وكلاء وزارة التربية والتعليم في كافة محافظات الجمهورية وذلك لضمان تنفيذ إجراءاتها لسلامة الطلاب والمشرفين على اللجان والقائمين على عملية التصحيح خلال فترة الامتحانات.

وأضاف شوقي أنه تم نقل ١٠٠ مليون منتج طبي إلى لجان الإمتحانات ومن بينها كمامات يصل عددها إلى ٣٣ مليون كمامة وقفازات وأغطية أحذية وأدوات تعقيم وبوابات التعقيم الذاتي وأجهزة كشف الحرارة تم نقلهم عن طريق ٣ ملايين سيارة نقل.
وأكد رئيس التربية والتعليم أن هذه الإجراءات تمت بالتعاون مع وزارة الداخلية ووزارة الصحة بالإضافة إلى التنمية المحلية والمستشار العسكري في كل محافظات الجمهورية مشيرا إلى أنة توجد غرفة عمليات بكل مديرية.

يأتي هذا بالتزامن مع إعلان الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والإسكان بأن الوزارة قد جهزت إستعدادها الكامل للامتحانات من خلال وجود فريق طبي مكون من أطباء وممرضين وزائرات صحيات بجميع اللجان علي مستوي الجمهورية لمتابعة الحالة الصحية للطلاب والتأكد من تنفيذ إجراءات التعقيم والتطهير وتوفير المستلزمات الوقائية من قياس لدرجات حرارة الطلاب والتأكد من التهوية الجيدة للجان والتشديد علىالإلتزام بإرتداء الكمامات واتباع إجراءات التباعد بين الطلاب زالقائمين علي عملية الإمتحانات .

وتابعت زايد أنه تم التأكد من وجود سيارات الإسعاف بأماكنها المخصصة في محيط اللجان لنقل أي حالة طارئة الي أقرب مشفي مجهزة لإستقبال الحالات.

أقرأ أيضا:

إستخدام وزارة التربية والتعليم تقنيات حديثة لمواجهة الغش الإلكتروني